الأربعاء، 17 سبتمبر، 2014

الرافعة المالية و التداول في العقود الآجلة

يمكن القول بأن تعريف الربح من التداول في العقود الآجلة على ان المكسب والخسارة يكونا نتيجة التغيرات في السعر تعريف دقيق ولكنه ليس بالتعريف الكامل. وربما بصورة لا توجد في اي نوع من انواع المضاربة او الاستثمار، الارباح والخسائر في العقود الاجلة عالية الاستدانة. ولفهم الرافعة المالية – ولمعرفة كيف يمكن ان تعمل في صالحك او ضدك – فإنه من المهم جدا ان تفهم معني التداول في العقود الأجلة.
كما ذكرنا فى المواضيع السابقة، فإن الرافعة المالية  في تداول العقود الاجله تنتج  من حقيقة انه ليس هناك سوى كمية صغيرة نسبيا  من الاموال (معروفه باسم هامش مبدئى) مطلوبة لشراء او بيع عقد آجل. مثلا فى يوم معين عمل ايداع هامشي بمقدار صغير  1000دولار فقط  يجعلك قادر على  شراء او بيع عقد آجل بقيمه  25000 دولار من فول الصويا مثلا  او  10000 دولار قد يمكنك من خلاله شراء عقد آجل بقيمه 260000دولار من الاسهم العادية المتداوله. كلما كانت نسبة الهامش بالنسبه لقيمة العقد الاجل صغيرة كلما كانت الرافعة المالية اكبر.
اذا قمت بالمضاربة فى العقود الاجله وتحرك السعر فى نفس اتجاه توقعاتك، فالرافعة المالية يمكنها ان تحقق ارباح كبيرة بالمقارنة بايداعك الهامشي. والعكس بالعكس اذا تحركت الاسعار فى الاتجاه المخالف لتوقعاتك فسوف تتكبد خسائر كبيره. وعموما الرافعة المالية تعتبر سيف ذو حدين.

امثلة لمعنى الرافعة المالية في التداول

على سبيل المثال افترض انه في فترة توقعاتك لارتفاع اسعار الاسهم قمت بشراء سهم واحد من اسهم بورصة  June S&P 500  للعقود الاجلة في الوقت الذي كانت فيه بورصة June  تساوي 1000. وافترض ان ايداع الهامش لديك هو 10000.
وهكذا فان زياده المؤشر من1000الى 1040يضاعف لك 10000دولار كهامش ايداع. وكذلك فان تراجع المؤشر من1000الى  960سوف يمحوها. وهكذا هي اما مكسب100% او خسارتها نتيجه تحرك السهم فقط 4%.  


ويمكن قولها بطريقة اخرى، فبينما الشراء ( او البيع) في العقود الاجلة يوفر نفس القيمة المحتملة من الربح من الدولارات والسنتات بالامتلاك  ( او البيع في العقود الاجلة عند تغير السعر) الفعلى للسلع او العناصر التى تم تغطيتها في العقد، فإن انخفاض متطلبات الرافعة المالية يرفع بحدة نسبة الريح او الخسارة المحتملة. فعلى سبيل المثال، فإنه يمكن ان يكون شيئا واحدا ان تكون قيمة محفظتك من الاسهم العادية قد انخفضت من 100000 دولار الى96000 ( قيمة 4% خسارة) ولكن بالمثل تماما ( على الاقل من الناحية العاطفية ) كي تقوم بإيداع 10000 دولار نسبة هامش لعقد آجل وينتهي بخسارة بتلك القيمة او اكثر نتيجة لاخفاض السعر بنسبة 4% فقط.  وبالتالي فإن تداول العقود الآجلة لا يتطلب فقط الموارد المالية اللازمة ولكن أيضا المزاج المالي والعاطفي اللازم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق