الأربعاء، 1 أكتوبر، 2014

الفوركس مقابل الخيارات الثنائية

من أفضل طرق التداول الموجودة حاليا بأسواق الفوركس هى الخيارات الثنائية حيث أنها مربحة أكثر من أى طريقة أخرى فى التداول خاصه الطرق التقليدية القديمة منها مثل التداول بالعملات الأجنبية وتداول الشركات. لهذا نقولك لك كعميل فى أسواق الفوركس أن تكون على درجة عالية من الثقة فى الخيارات الثنائية كأفضل طرق التداول حيث أنه يلجأ إليها الكثير من المتداولين فى أسواق الفوركس لأنها تحقق لهم أرباحا كبيرة بدون أن يكون لديهم رؤوس أموال كبيرة.

معنى الخيارات الثنائية

نفس الطريقة التى تتم بها التداول بالخيارات الثنائية هى نفسها التى تتم بها تداول العملات الأجنبية. فعندما تقوم بفتح حساب للتداول من خلاله. فعندما تقوم بفتح مركز بسعر معين فإن هناك متداول أخر يقوم بفتح مركز أخر بسعر معين بحيث يقوم أحدكم بالبيع ويقوم الأخر بالشراء. وهذا ما  يعرف باسم ( up ) أو (Down) أى أنه عندما تقرر أن تقوم بعملية تداول على مركز ما فإنك من الضرورة أن تختار وقت محدد بناءا على توقعاتك وليكن هذا الوقت نصف ساعة على سبيل المثال. بحيث يتجه الأصل إتجاه معين يتم من خلاله إنتهاء الصفقة وهذا يسمى(up ) أو يتم من خلاله إفتتاح الصفقة (Down). فاذا كملت العملية على أساس توقعاتك فإنك بذلك ستحصل على ربح ثابت يصل الى 85% على إستثماراتك.
أهم ما يشغل المتداولين فى أسواق الفوركس عند السؤال على الخيارات الثنائية هو الأرباح التى يتم تحقيقها فى مقابل الساعات التى يتطلبها العمل ( ساعات عمل أقل مقابل أرباح كبيرة). لذلك نقدم لك فى هذا التطبيق التعليمى ما الذى يجعل المتداولون فى أسواق الفوركس يلجأون للتداول بالخيارات الثنائية.

مقارنة ما بين الفوركس والخيارات الثنائية

1 - التعقيد بالخيارات الثنائية: يتميز التداول بالخيارات الثنائية بالسهولة والبساطة التى تمكنك من تحقيق أرباح كبيرة فى ساعات قليلة من العمل على عكس التداول بالفوركس الذى يشوبه الصعوبة والتعقيد. لأن هناك عدة عوامل تعمل على تأخير نجاحك فى الفوركس وهى:-
2 - فارق النقاط: عندما تقوم بفتح حساب جديد فإن منصة الفوركس تتخذ منك عددا من النقاط كمقابل لهذا الحساب. لذلك لا تستطيع تحقيق أى أرباح الى أن تتعدى هذه النقاط حتى وإن كانت الأمور تسرى فى صالحك. ذلك بلإضافة إلى أن منصة الفوركس قد تتحصل على أرباح من فارق هذه النقاط  بصرف النظر عما إذا كنت قد حققت أرباحا أم لا، ذلك يعنى أنه لا يوجد أى علاقة بين مصلحة المنصة ومصلحتك الشخصية من حيث الربح. أما فى حال الخيارات الثنائية فإن مصلحتك فى الربح ترتبط بمصلحتها حيث أنه عندما تقوم بفتح مركز فقد لا تحتاج إلا لنقطة واحدة حتى تستطيع تحقيق الربح لك ولمنصة التداول عندئذ فإنك تكون قد حققت ربحا بنسبة 85% ونحن نكون قد حققنا ربحا بنسبة 15%  حيث أن فارق النقطة الواحدة يحقق لك أرباحا.
3 - التركيز المستمر: عندما تقوم بأى عمليات تداول فى الفوركس فمن الضرورة أن تكون على درجة عالية من التركيز والإنتباه لعدة أمور ذلك بالإضافة إلى التواجد أمام شاشات الكمبيوتر معظم ساعات اليوم حتى تستطيع تحقيق الأرباح. لكن هناك عوامل تسهل عليك عملية التداول مثل (وقف الخسائر) و( جنى الأرباح) التى تقدمها لك شركات الوساطة. لكن ما لابد أن تعلمه أنك عند التداول فى الفوركس فأنت أما أن تعمل ساعات قليلة فى مقابل ربح قليل، أو أن تعمل ساعات كثيرة تصل إلى 12 ساعة حتى تقوم بغلق المركز بنفسك لتستطيع تحقيق أرباح كبيرة. أما فى حالة التداول بالخيارات الثنائية فأنت تحصل على الإختيار الأفضل فى كل الحالات حيث يمكنك الحصول على عائد ثابت على الإستثمار فى نفس الوقت الذى تقل فيه الخسارة بل ويتم تحديدها مسبقا، ذلك بالإضافة إلى أنه يتم إغلاق المركز تلقائيا . أى أنه يمكنك تحقيق أرباحا كبيرة مع ساعات عمل أقل.
4 - الرافعة المالية: تعتبر الروافع المالية من أسوأ الأدوات التى تقدم للمتداول فى أسواق الفوركس. لأن أسواق الفوركس تقوم بتقديمها كحل أمثل لجنى الأرباح الضخمة من لاشىء قد يبدو الأمر كأنه صحيحا. لكن قد يتطلب من المتداول عند إستخدام الرافعات المالية أن يقوم بفتح مراكز ضخمة حتى يستطيع الحصول على مبالغ ضخمة كربح فى مقابل مبالغ بسيطة. لكن من الممكن أيضا أن تكشف حسابك فى ثوانى. أما فى الخيارات الثنائية فيمكن فتح حساب بمبلغ صغير ب 20 دولار كحد أدنى لفتح حساب ومع ذلك يمكن تحقيق ربح بنسبة 85% كعائد ثابت وذلك يعتبر ربح كبير بالمقارنة مع الوقت الذى قضيته لتحقيقها.
5 - استثمار بسيط و أرباح قليلة فى مقابل استثمار بسيط، مكاسب كبيرة: فى تجارة الفوركس أنت لا تستنفذ وقتك فقط فى الإستثمار بل أيضا تستنفذ أموالك. لأنك لابد أن تمتلك ألاف الدولارات حتى تستطيع البدء فى فتح حساب عادى يسير فى طريق معوج لتقوم بفتح مراكز كبيرة لتحقيق أرباح قليلة وإحتمالية التعرض للخسائر أكبر.  أما فى حالة الخيارات الثنائية فكل ثانية تقضيها أمام شاشة الكمبيوتر تعود عليك بالربح. حيث أنها تضع نظاما سهل وبسيط لتحقيق الأرباح فعندما تقوم بإستثمار 1000 دولار فى أسواق النقد الأجنبى فإنك تكون قلقا بشأن الخسائر التى تصيبك التى قد تفوق نسبة الربح. أما فى حال إستثمار هذا المبلغ فى الخيارات الثنائية فإن الربح يكون كبير والخسارة بسيطة كما أنه يمكنك أن تحدد مبالغ الإستثمار تبعا لإختياراتك الشخصية،   على سبيل المثال عندما تتداول بمبلغ يصل إلى 20 دولار قد تحقق ربحاً يصل إلى 17 دولار أي ما يقارب ضعف مبلغك الأصلي في خلال دقيقة واحدة. ليست هناك أى نوع من التداولات يتنافس مع الخيارات الثنائية من تحقيق الأرباح الكبيرة فى مقابل رؤوس أموال بسيطة. كما أنه يمكنك أن تخضع لتقنيات التداول كـ “التحوّط” بحيث يمكنك استخدام رأس مال أقل مع فرصة فتح مراكز أكثر في نفس الوقت.
6 - تعدد المراكز مقابل تقييد المراكز: كل من الفوركس والخيارات الثنائية تعرض لك أسعار موحدة لنفس الأصول، لكن ليس كل الفرص الموجودة تكون بإمكان كل المتداولين الحصول عليها. حيث أن الغالبية العظمى من منصات التداول تقوم بوضع شروط للمتداولين عن طريق سياسات جديدة لا تمكنهم من فتح مراكز جديدة مقابلها. هذه الشروط تجعل من المستحيل إستخدام تقنيات التداول مثل التحوّط والمضاربة متهمة بالمتاجرة وطالما تشكل هذه الفرص أرباحاً يتم خساراتها في التداولات غير الناجحة. أما عن القيام بالتداول بالخيارات الثنائية يمكنك فتح مراكز متعددة سواءاً كانت تداولات إضافية على نفس الإتجاه أو مركز معاكس ضد نفسك، بدون شروط أو أو قيود تعرقل ذلك.
7 - معظم التجار يحتفظون بحساب تداول الفوركس إلى بجانب تداول الخيارات الثنائية. حيث يتمكنون من الحصول على فرص عديدة الفرص للحصول على عدد أكبر من المراكز أفضل. فى بعض الأحيان خلال عملية التداول قد لا تستطيع الحصول على مراكز مثالية بصرف النظر عن نوع منصة التداول أو الطرق التي تستخدمها في التداول. أما عند التداول من خلال حسابين منفصلين فإنك بذلك تضمن عدم ضياع أى فرصة للربح. يزيد على ذلك أنه يمكنك أيضاً إتخاذ قرار “التحوّط” بين الحسابات فعند فتح مركز في حساب الفوركس يمكنك فتح حساب معاكس في الخيارت الثنائية والعكس صحيح.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق