الاثنين، 28 ديسمبر، 2015

انخفاض اسعار البترول تهدد الريال السعودي

ربط الريال السعودي بالدولار
في اعقاب اعلان عجز الميزانية في المملكةالعربية السعودية والذي تجاوز مبلغ 367 مليار ريال سعودي والذي بلغ رقم قياسي مقارنة بالاعوام الماضية بسبب النقص الحاد في اسعار البترول اهتمت الوكالات العالمية والمحللين الاقتصاديين بالخبر بصورة جعلت صحيفة ديلي تليغراف تنشر مقالا مطولا عن الاخطار التي تهدد الريال السعودي بسبب ما اسمته حرب البترول.
صحيفية ديلي تلغراف نقلت تحذيرات خالد سويلم المدير العم للاستثمار سابقا في مؤسسة النقد العربي السعودي من الاحتمال القائم بتخلي المملكة العربية السعودية عن ربط الريال السعودي بالدولار الامريكي واصفا الامر بأنه الخيار الوحيد المطروح امام المملكة في ظل التدهور الرهيب في اسعارالنفط بصورة ترفع عجز الموازنة بعد السحب المستمر من الاحتياطات النقدية الخارجية.
سويلم في كلمته للتليغراف اكد ان التخلي عن ربط الريال السعودي بالدولار الامريكي  - إن حدث - سوف تكون له عواقب درامية بصورة مؤلة للغاية.
وانتقد سويلم في تصريحاته السياسة الت تتبعها المملكة حاليا في انتاج النفط بنفس المعدلات وهو ما يؤدي الى اغراق السوق بصورة تُزيد من المأساة ولا تضع حلا لها، واصفا اعتقاد المملكة ان استمرار انتاج النفط بنفس المعدلات سوف يجعلها تسيطر على السوق على امل ارتفاع الاسعار في القريب العاجل كما حدث في الثمانينات انه اعتقاد خاطئ يصعب في ظل الظروف الراهنة الاعتماد عليه.
كما ختم سويلم كلمته قائلا ان ما تمر به المملكة العربية السعودية حاليا ما هو الا بداية ثمت تدفعه للخطأ الذي ارتكبته حين اهملت إنشاء صناديق سيادية تتولى ادارة الثروات بطريقة صحيحة كما فعلت كلا من النرويج والامارات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق