الجمعة، 12 ديسمبر، 2014

اسرار النجاح في تجارة الفوركس ( الجزء الثالث )

اليوم اتابع معك نقاط جديدة  فيما يخص اسرار النجاح في تجارة الفوركس، حيث اقدم لك مجموعة جديدة من النصائح والإرشادات التي سوف تساعدك على الإلمام بأسرار تجارة الفوركس ومعرفة أهم مفاتيح النجاح التي سوف تُمَكنك – بإذن الله – من حصد الأرباح وتجنُّب الخسارة عند إجراء عمليات التداول، وفيما يلي نستعرض ثلاثة أساليب جديدة مستقاه من خبرات وتوجيهات أعلام هذا المجال.

اولا: احرص على التداول وأنت في حالة مزاجية جيدة

تلعب الحالة المزاجية للمتداول دورًا هامًا في عملية التداول؛ حيث من الممكن أن تؤثر طبيعتها على القرارات التي يتخذها المتداول، ومن ثَمَّ يُنصَح دائمًا بالابتعاد عن عمليات التدول إذا كان المتداول يعاني من القلق والتوتر لأن ذلك من شأنه تقويض عقله وإعاقته عن اتخاذ القرارات السليمة مما يعود بالسلب على النتائج التي يحققها. ومن أجل التخلُّص من آثار التعب والإرهاق الذهني ينصح الخبراء دائمًا بضرورة الابتعاد المؤقت عن أجواء السوق والتداول وعَقْد الصفقات حتى يستطيع المتداول تجديد نشاطه والعودة مرة أخرى بذهنٍ صافٍ قادر على الإبداع والتقييم الحيادي دون التأثُّر بأي عوامل خارجية، وبالتالي يتضح لنا ضرورة الخروج إلى الحدائق والاشتراك في الرحلات الترفيهية التي تساعد على إنعاش العقل حتى يعمل مرة أخرى بكفاءة.

ثانيا الالتزام هو كلمة السر في تجارة الفوركس

من الممكن أن يمتلك المتداول العديد من المهارات التي تؤهله إلى النجاح في تجارة الفوركس إلا أن هذه المهارات والمميزات التي يتحلى بها سوف تذهب أدراج الرياح ما لم يكن من ضمنها الصفة الأهم للمتداول الناجح وهي "الالتزام". إن الفرق الجوهري بين المتداول الاستثنائي الذي يحقق أرباحًا طائلة ونتائج مبهرة والمتداول العادي الذي لا تتجاوز أرباحه الحد الذي يأمله هو الالتزام، والمقصود هنا هو الالتزام ببعض القواعد الأساسية التي تضمن النجاح الساحق أو على أقل تقدير تحمي من الفشل وتكبُّد الخسائر، وتتخلص هذه القواعد في النقاط التالية:
- الالتزام بخطة واضحة في التداول: ينصح الخبراء المتداولين، ولا سيما المبتدئين، بضرورة وضع خطة واضحة المعالم قبل المُضي في التداول وإجراء الصفقات، والتعهُّد بعدم الابتعاد عنها مهما كانت الظروف والمستجدات.
- تحديد مستهدف يومي للربح من التداول: ينبغي على المتداول أن يحدد مسبقًا القيمة المستهدفة من كل الصفقات التي يعقدها على مدار اليوم حتى يصبح لديه غاية واضحة يسعى إلى تحقيقها.
- وضع حد للخسائر في تجارة الفوركس: من أهم مميزات المتداول الناجح هي معرفة التوقيت المناسب للانسحاب، ومن أجل ذلك توفر لك منصة التداول ميزة تحديد نقطة الخروج وإغلاق الصفقة عند حد معين (ستوب لوز) حتى تستطيع إنقاذ أموالك من الخسائر التي لا ترحم.
- التداول في حدود الأموال المتاحة: يحرص المتداول الناجح على إجراء صفقاته في حدود الأموال التي لديه والابتعاد قدر الإمكان عن الاقتراض من شركة الوساطة طمعًا في تحقيق أرباح خيالية؛ لأن هذا الطموح قد يتحول في أي لحظة إلى نتائج كارثية وخسائر كفيلة بإفلاس المتداول.

ثالثا: اتباع الاتجاه العام لمؤشرات اسواق الفوركس

يُعَد اتباع الاتجاه العام أحد مفاتيح النجاح في تجارة الفوركس؛ لأنه يعكس حركة السوق بشكل عام، وبالتالي يضمن المتداول سلامة قراراته وفقًا لمؤشر حركة السوق المتمثل في الاتجاه العام. وينصح الخبراء المتداولين بتكثيف حركة الشراء إذا كان اتجاه السوق صاعدًا وعدم التفكير في أي شيء آخر سوى الشراء، أما اللجوء إلى البيع يتم فقط في حالة الانغلاقات الانعكاسية على الإطار الأسبوعي العام، ومن ثَمَّ يُنصَح بانتظار انكسار الاتجاهات الهابطة أو ارتداد الاتجاهات الصاعدة للقيام بعمليات الشراء. وبصفة عامة، عندما يتجه مؤشر السوق إلى الصعود، يقوم المتداول بعمليات الشراء لضمان الحصول على نتائج إيجابية. أما بالنسبة لحركة البيع فيُنصَح باللجوء لها في حالة هبوط الاتجاه مع تجنُّب الشراء تمامًا في هذه الحالة، ويتم استغلال أوقات انكسار الاتجاهات الصاعدة للبيع فيها. وهكذا يكون الاعتقاد الراسخ لدى المتداول الناجح هو مصداقة الاتجاه العام حيث يضمن له ذلك اتخاذ القرارات السليمة دائمًا فيما يتعلق بحركتي البيع والشراء.
- اسرار النجاح في تجارة الفوركس ( الجزء الاول )
- اسرار النجاح في تجارة الفوركس ( الجزء الثاني )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق