GuidePedia

0
شهدت العملات الإلكترونية الكثير من الزخم والنشاط من خلال ظهور أعداداً كبيرة لا حصر لها من العملات الرقمية، هذا الزخم والنشاط جاء بناءاً على المنافسة القوية بين تلك العملات المتنوعة، ولكن هناك بعض العملات التي تأتي في صدارة تلك العملات وتعتبر في مرتبة بعيدة عن المنافسة، ومن هذه العملات المتميزة عملة البيتكوين والإثيريوم، وعملة الريبل التي هى مجال حديثنا الآن.

بداية تأسيس عملة الريبل ( Ripple ) الإلكترونية
تم تأسيس عملة الريبل (Ripple) الإلكترونية عام 2013، من قبل مؤسسة ( أوبن كوين ) والتي يديرها رجل الأعمال كريس لارسن، أيضاً هو شريك في هذه الشركة التي تضم عدد كبير من رجال الأعمال الكبار مع بعض المؤسسات العالمية، من أجل الحصول على الدعم المالي المطلوب لإستخراج عملة الريبل، وقد صرح كريس لارسن رئيس الشركة المنتجة لعملة الريبل أن كافة مستخدمي هذه العملة يمكنهم الحصول على كافة الخدمات من الشركة الأم، كما أن الشركة قد حددت مسبقاً أن تمتلك 25 % فقط من الكمية المتاحة بمواقع الصرافة ومنصات التداول.
المعنى البسيط لعملة الريبل الإلكترونية ( RippLe )
عملة الريبل الرقمية والتي يرمز لها بالرمز ( XRP )، والتي تعتمد على شبكة مفتوحة المصدر تستخدم في إرسال وتحويل العملات. ورغم مرور عدة سنوات على إطلاق شبكة عملة الريبل، إلا أنها تعتبر في مرحلة الإختبار، ويعتبر الهدف الأساسي لإطلاق عملة الريبل هو اللامركزية والتحرر من قيود البنوك المركزية وبطاقات الإئتمان والبنوك الإلكترونية مثل السكريل وغيرها التي تتحكم في الحصول على الأموال من خلال فرض بعض الرسوم على التعاملات المالية.
ما هى الصفات المشتركة بين عملة الريبل والبيتكوين؟
تشترك عملة الريبل مع البيتكوين في العديد من الخصائص المعروفة ومنها، أن عملة الريبل ( XRP ) تأخذ نفس الصورة الرقمية القائمة على قوانين معقدة لمعادلات رياضية، غير أنها محددة الكمية وعند الوصول للعدد المطلوب لا يمكن تعدين قطع جديدة منها، كما يمكن إجراء التحويلات من حساب لآخر في عملة الريبل من خلال عقود( الند للند ) بدون الحاجة لوجود أي وسيط، بالإضافة أن العملتين بهما كافة عوامل الأمان والخصوصية الناتجة عن إستخدام برامج التشفير فائقة التقدم للوقاية من أي محاولة تزوير للعملة.
أهم فوائد عملة الريبل الرقمية (Ripple )
من خلال نتائج التعاملات أصبح من الواضح أن عملة الريبل الرقمية من أكثر العملات الإلكترونية إنتشاراً ونجاحاً في الآونة الأخيرة، كما ينتظرها مستقبل واعد نظراً لمعدل الإقبال الشديد والمتزايد من المستثمرين والتُجار والمؤسسات الإستثمارية نظراً لإنخفاض سعرها مع نمو واضح ومتواصل في نسبة التداول بها عبر المواقع الإلكترونية.
التحرر من المركزية والضغوط من الجهات الرسمية والبنوك سواء كانت المركزية اوالإلكترونية هى الغرض الأساسي من تأسيس عملة الريبل كما الحال في عملة البيتكوين، إلا أن عملة الريبل لاتتطلب الحصول على عدد كبير من التصديقات للتصريح بصحة التعاملات المالية، كما أن التجارة والإستثمار بعملة الريبل من أفضل الفرص المتاحة لربح الكثير من الأموال من خلال العديد من الإمتيازات الهائلة المتاحة بها.
حدود عملة الريبل الإلكترونية (Ripple )
من المقرر منذ إطلاق عملة الريبل أن حدود تعدينها ووجودها في الأسواق الإلكترونية يصل إلى 100 مليار وحدة ريبل في المستقبل، ايضاً من المقرر أن تسيطر الشركة المنتجة على حوالي 50 مليار من عملة الريبل، بينما تطرح باقي الكمية للتداول في الأسواق.
طريقة الحصول على عملة الريبل (Ripple )
يستطيع أي متداول أو مستثمر الحصول على عملة الريبل عن طريق عدة وسائل منها، عن طريق التحويل البنكي، أو يمكن شرائها من خلال عملة البيتكوين أو الإثيريوم كلاسيك من خلال الضغط على زر Deposit.
السعر الحالي لعملة الريبل (Ripple )
عندما تم إطلاق عملة الريبل في عام 2013، كان سعر 115 قطعة من الريبل تساوي 1 دولار، ولكن مع إستقرار الظروف في الأسواق وإقبال المستثمرين على شرائها وصل سعر عملة الريبل إلى 100 قطعة منها بواحد دولار، مما يؤكد أن أسعارها في نمو متواصل وخاصةً مع زيادة ثقة وتشجيع الكثيرين من المستثمرين والمؤسسات التجارية.
كيفية تحويل عملة الريبل الإلكترونية (Ripple )
أي شخص يمتلك عملة الريبل ويريد أن يحولها لأي عملة أخرى، يمكنه ذلك من خلال الدخول إلى exchange، كما يمكن شرائها أوسحبها من منصات التداول بنفس الطريقة.
إسلوب عمل عملة الريبل (  Ripple )
عندما قررت الشركة القائمة على إنتاج عملة الريبل كان هدفها الوصول لوجود شبكة مفتوحة المصدر، مع إنتاج عملة الريبل، تقوم الشبكة مفتوحة المصدر بمساعدة عملة الريبل الإلكترونية بكميات هائلة، سواء بصورة مجانية، أو من خلال الدفع بأي عملة أخرى، عبر أحدى منصات التداول التي تمتلك برتوكول مفتوح المصدر، بالإضافة إلى أن شبكة الريبل متوفرة لجميع المتداولين والمؤسسات بصورة مجانية وبدون الحاجة للحصول على أي تصاريح، كما يمكن تحويل وتغيير أي عملة ورقية مثل اليورو والدولار وغيرها، يمكن القيام بكل هذه المعاملات من خلال تنظيم مجموعة أو صديق للعبور من بوابة دخول شبكة الريبل، وفي حالة التعرض للسطو او القرصنة الإلكترونية، يمكن للمستخدم بكل سهولة الدخول من خلال البوابة الإحتياطية، حيث أن شبكة الريبل هى الوحيدة التي لا تحتاج التسجيل في منصة الريبل عبر بوابة عملة الريبل ( XRP  ) وهى من أفضل الإمتيازات التي تمتلكها بخلاف عملة البيتكوين، كما يمنح المتداول العديد من المكافأت عند التسجيل والإشتراك في موقع شركة الريبل الإلكتروني الذي يمكنك إستخدامه في تحويل عملة الريبل إلى أي عملة أخرى لتستطيع إرسال هذه العملة إلى سلة نقودك بكل سهولة، كل ما عليك هو التأكيد على صحة حسابك من خلال إدخال بطاقتك الشخصية وعنوانك.
 عملة الريبل يمكن أن تساعد متداولين عملة البيتكوين
عملاء البيتكوين يحتاجون لوقت طويل للحصول على التصاريح اللازمة لقبول التعاملات، ولكن عملة الريبل بكونها شبكة موزعة تمنحهم خدمة متميزة من خلال سرعة الحصول على تصديقات الكتلة اللازمة لقبول التعامل بها، كما أن عملة الريبل تقوم بقبول أكثر من شركة في تأمين وحماية كافة بيانات العملاء والتعاملات، علاوة على وجود نظام العقود الذكية ( الند للند) الذي يمنع القيود المركزية التي تسبب فشل أي نظام.
الملخص: عملة الريبل الإلكترونية من أوائل العملات الإلكترونية التي تشهد دعم من كبار المستثمرين، تأتي عملة الريبل في المركز الثالث بعد عملة البيتكوين والإثيريوم لما تتضمنه من مميزات وخصائص هائلة مثل اللامركزية والامان والسرية، وهو الأمر الذي ينشده كل المستثمرين من مختلف أنحاء العالم،  يعتبر الإستثمار في عملة الريبل إستثمار جيد، ونظراً لإنتشار عملة الريبل تم قبول التعامل بها في العديد من الدول مثل، الهند، والصين، والسعودية، والإمارات العربية وغيرها، عملة الريبل من العملات الرقمية التي لها مستقبل مشرق حسب حجم التعامل بها والإقبال على شرائها.
التالي
هذا هو أحدث موضوع.
السابق
رسالة أقدم

إرسال تعليق

 
Top